• الضيف: - فؤاد الدعوم

    تبليغ

    كون كلمة جان حاءت مفردة والجن جمع لايدل ذلك على الترادف في المعنى

  • الضيف: - ابو غزوان

    تبليغ

    الجن هي صفة للخفاء وليس اسم ذات مثل ابليس ( فلما جن عليه الليل ) اي اسدل ستوره وهي عكس الانس التي تأتي بمعنى المؤانسة او الاستئناس او الشئ المادي الظاهر ( اني انست ناراً) وقوله تعالى( قل اعوذ برب الناس ) انما تعني الخلق والبشر بالذات (من شر الوسواس الخناس الذي يوسوس في صدور الناس ) فالوسواس هو نوازع الشر وهوى النفس الخانسة في مكامنها ( من الجنة والناس ) اي من كل مايهيج هذه النوازع في النفس سواء كان مخفياً ( الجنة) او ظاهراً مادياً( الناس) اي البشر.وتاتي كلمة(الجن) تدل على الملائكة؛ كونها مخلوقات غائبة عن الأعين. ﴿وَجَعَلُوا بَيْنَهُ وَبَيْنَ الْجِنَّةِ نَسَباً وَلَقَدْ عَلِمَتِ الْجِنَّةُ إِنَّهُمْ لَمُحْضَرُونَ وتاتي الجن) تدل على الكائن البشري في بطن أمه، كونه غائباً عن الأعين. ﴿هُوَ أَعْلَمُ بِكُمْ إِذْ أَنشَأَكُم مِّنَ الْأَرْضِ وَإِذْ أَنتُمْ أَجِنَّةٌ فِي بُطُونِ أُمَّهَاتِكُمْ فَلَا تُزَكُّوا أَنفُسَكُمْ هُوَ أَعْلَمُ بِمَنِ اتَّقَى ﴿32﴾وتاتي كلمة كلمة (الجن) تدل على الاحتجاب، والاختباء، و التّحصن وراء الشّيء ﴿اتَّخَذُوا أَيْمَانَهُمْ جُنَّةً فَصَدُّوا عَن سَبِيلِ اللَّهِ إِنَّهُمْ سَاء مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ كذلك تاتي كلمة الجن) تدل على نوع من الأفاعي السريعة في حركتها. ﴿وَأَلْقِ عَصَاكَ فَلَمَّا رَآهَا تَهْتَزُّ كَأَنَّهَا جَانٌّ وَلَّى مُدْبِراً وَلَمْ يُعَقِّبْ يَا مُوسَى لَا تَخَفْ إِنِّي لَا يَخَافُ لَدَيَّ الْمُرْسَلُونَ . وتأتي الجن) تدل على غياب العقل والإدراك. ﴿إِنْ هُوَ إِلَّا رَجُلٌ بِهِ جِنَّةٌ فَتَرَبَّصُوا بِهِ حَتَّى حِين
    اذن الجن من الخفاء ويقابلها الإنس من الظهور والجان مفرد لجمع الجن كما ان الانسان مفرد لجمع الإنس وصفة الجِنة المعنى الشامل لجمع الجن والناس هو ما يقابله من الظهور.

  • أخي أبو غزوان أوافقك على صفة الجن وهي (للخفاء) وما أوردته من مقارنات قرآنية تأيد كلامك. وقد يسعنا الإختلاف حول كلمة (الإنسان) بأنها جمع لكلمة (إنس) فلماذا لا يكون هناك نوعين من الإنس جمعا في كلمة (إنسان=إنس+إنس) مجرد تفكير بصوت عالي. والله ولي التوفيق

  • ماذا وقع لكل هؤلاء المفكرين من كنت اعتبرهم خدام الاسلام ؟
    اين تعليقاتهم؟ اين كتاباتهم؟ اين حبهم للاسلام ؟
    هل انتصر الشيطان على من كنت أظنهم لا يخافون الا الله ؟
    ارجوكم واتوسل اليكم ان ترجعوا للموقع لكي تنظفوا الاسلام مما علق به ، هو في اشد الحاجة اليكم في الوقت الراهن

بإمكانك هنا التعليق على الموضوع

إضافة تعليق كضيف

0
السنة النبوية

هل هناك ما يسمى بالسنة النبوية؟

هذه محاولة للبحث فى كتاب الله عن وجود السنة النبوية، وهل كلف الله تعلى المؤمنين حقيقة بإتباع القرءان ومعه شئ اسمه السنة النبوية؟... قرءاة المزيد

اكذوبة اركان الاسلام الخمس

اكذوبة بنى الإسلام على خمس

من نتائجها على أرض الواقع: مجتمعات المنافقين والأعراب كالذين وصفهم القرءان بأنهم أشد كفرًا ونفاقًا. فالغالبية مواظبين على هذه الأركان الخمسة، ولكن التعامل فيما بينهم أو مع الأخرين يسود على أغلبه النفاق والكذب... قرءاة المزيد

حقيقة حد الرجم

حقيقة حد الرجم في الإسلام

إن أردت معرفة الحقيقة إن كان هناك عقوبة دنيوية قد أمرنا الله تعالى بها لمرتكبي الزنا في الإسلام فلن تحتاج إلى عناء كبير لوضوح الأمر جلياً في القرءان الكريم... قرءاة المزيد

الصلاة على النبى

مفهوم الصلاة على النبي

لا شك هنا بالنسبة لي أن مفهوم كلمة سلم تسليماً كما جاءت في القرءان هى بمعنى الخضوع التام أو الإستجابة الكاملة، ولا يليق التلفظ بهذه الكلمة مقترنةً بالله تعالى مثل جملة صلى الله عليه وسلم... قرءاة المزيد

الصلاة على النبى

نظام الضمائر في القرءان وعائديتها

اللسان العربي المبين هو نظام صوتي منطقي متعلق بالكون ومحكوم بقوانينه، وهذا يعني أن نتعامل معه مثل ما نتعامل مع أي علم آخر، فلا يوجد فيه تساهل أو مسايرة أو مجاملة كما هو معهود في خطاب الناس لبعضهم بعضاً... قرءاة المزيد

الصلاة على النبى

الطعام والطيبات في القرءان الكريم – الأنعام وبهيمة الأنعام

بداية، علينا ان نفقه الفرق بين الأنعام وبهيمة الأنعام! فهي كلمات مهمة جداً لنا لكي نعرف من أين نبدأ.
الله تعالى حدد أو فصل الأنعام إلى صنفين، النوع العام، وفرع منه، وهنا علينا الدقة في فهم القرءان الكريم وتعبيره اللساني... قرءاة المزيد

الصلاة على النبى

 النّكاح غير الزواج

أبتديء هذا البحث بالقول بكل قوة، بحمد الله تعالى، بأن النكاح ليس الجنس كما اعتدنا عليه لغة، وكما حرفه التراث، بل هو إعلان،أي خِطبة،ويليها عقد مبدئي يدخل ضمنه الرجل والمرأة في ارتباط يسمح لهما بكثير من العلاقات بينمها الا الجنس، اي الدخول بها... قرءاة المزيد

الصلاة على النبى

المجاز عجز واعتباط في التعبير

المجاز في اللغة الاعتباطية هو تجاوز الحقيقة لتَعَذُّرِها إلى معنى يفترضه المتكلم، وهذا التَّعذر هو نتيجة عجز المتكلم ومحدودية قدرته في تصوير الحدث بلفظ يدل عليه حقيقة؛ والله منزه عن العجز، وهو على كل شيء قدير، وأسلوب خطاب الله في استخدام اللسان العربي يختلف تماماً عن أسلوب الناس... قرءاة المزيد