• أخ سامر تحية طيبة وبعد
    نتمنى أن تكون بخير وأن يكون التأخير مرده خيرا وإني أنتظر منك الرد على سؤالى لو تفضلت
    تحياتي

  • الضيف: - ابوعمر

    تبليغ

    جزاكم الله خير جميعا وسدد خطاكم

  • تحية طيبة أخ سامر
    الله كفل للناس حرية المعتقد فليس لدي مجرد الشك فما بالك بالأعتراض؛؛؛؛؛كل سيلقي الله وسنسأل ـ
    (وَلَا تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَى وَإِنْ تَدْعُ مُثْقَلَةٌ إِلَى حِمْلِهَا لَا يُحْمَلْ مِنْهُ شَيْءٌ وَلَوْ كَانَ ذَا قُرْبَى إِنَّمَا تُنْذِرُ الَّذِينَ يَخْشَوْنَ رَبَّهُمْ بِالْغَيْبِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ وَمَنْ تَزَكَّى فَإِنَّمَا يَتَزَكَّى لِنَفْسِهِ وَإِلَى اللَّهِ الْمَصِيرُ فاطر (18) أردت الأستفسار عن امر يتعلق بدين الله ولا علاقة له بشخص القائل به فأنا أحترم جهدك وتدبرك لكتاب الله.
    (وقد ذكر القرءان اوقات الصلاة الخمسة واتى في السنة عدد الركعات وليس تشريع الصلاة .) بين لنا بما أنعم الله عليك أين كتب الله علينا خمسة صلوات في ومن كتاب الله ؟؟وجازك الله خيرا

  • أخ سامر المحترم السلام عليكم
    شيئ جميل ومنطقي أن يكون مصدر ديننا كتاب الله المحفوظ الذي به ومنه نعبد الله .أذكر أمرا عجاب وهو موثق في أحد الفيديوهات لكم على هذا الموقع تقولون فيه بأن الصلاة خمسة فرائض وتأخذون بها لأنها سنة عملية متواترة ؟؟؟ أليس هنالك تعارض بينها وبين ما ورد في هذا المقال من حيثية أن الرسل غير مشرعين إنما منذرين ومبلغين ومبشرين لأن لا يكون للناس على الله حجة بعد الرسل؟ الله بين وفصل وأتم دينه ولم يتركه ناقصا أو غير محفوظ للبشر فالله ذكر صلاة الفجر والعشاء (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا لِيَسْتَأْذِنْكُمُ الَّذِينَ مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ وَالَّذِينَ لَمْ يَبْلُغُوا الْحُلُمَ مِنْكُمْ ثَلَاثَ مَرَّاتٍ مِنْ قَبْلِ صَلَاةِ الْفَجْرِ وَحِينَ تَضَعُونَ ثِيَابَكُمْ مِنَ الظَّهِيرَةِ وَمِنْ بَعْدِ صَلَاةِ الْعِشَاءِ ثَلَاثُ عَوْرَاتٍ لَكُمْ لَيْسَ عَلَيْكُمْ وَلَا عَلَيْهِمْ جُنَاحٌ بَعْدَهُنَّ طَوَّافُونَ عَلَيْكُمْ بَعْضُكُمْ عَلَى بَعْضٍ كَذَلِكَ يُبَيِّنُ اللَّهُ لَكُمُ الْآَيَاتِ وَاللَّهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ النور (58) وفقنا الله لحسن عبادته وطاعته_ والسلام

  • أخ صهيب تحية عربية وبعد
    هل إن ذكر القرءان جزء من امر يعني نفي الباقي مثلا؟
    الصلاة شرعت بالقرءان وليس بالسنة ولا بالحديث وهذا ما نقصد به بقولنا : القرءان مصدر تشريعي إلهي ولايوجد معه اي مصدر آخر، وقد ذكر القرءان اوقات الصلاة الخمسة واتى في السنة عدد الركعات وليس تشريع الصلاة .
    والسنة ليس هي الحديث كما تعرف وإنما هي سلوك أو حدث تواتر بداية وتناقل كممارسة لمن بعدهم دون انقطاع إلى زمننا هذا ، مما يؤكد أن النبي صلى خمسة وبالعدد المعروف ، وهذا ليس تشريعا هو تابع لتشريع قرءني، والامر لايتعلق بحقوق الناس ودمائهم واعراضهم واموالهم حتى تضخم الموضوع أكثر مما يستحق أنت حر بقناعتك ولاتنكر على الآخرين، ودعهم يصلون فلا ضير من ذلك ولاضرر ولاحرج، ولايوجد بهذا اي اذى للناس
    ودمت بخير

  • الضيف: - إيهاب

    رداً على تعليق: سامر إسلامبولي تبليغ

    السلام عليكم,
    على حد علمي الصلاة في القرءان مرتان وهي ترتيل القرءان لمدة زمنية محددة, والركوع هو الخضوع والسجود هو التصديق بايات الله والقبلة هي مكان تقديم الأضاحي التي يتقبلها منا الله.
    ها هو كلام الله يوضح لنا الوضوء والصلاة , لماذا تجعلون كتاب الله ناقص وأوكل المهمة لنبينا حتى يكمل هذا الدين , اتقوا الله ولا تجعلوا له شركاء , وما محمد إلا رسول قد خلت من قبله الرسل...

    إن كنت تريد أن تحدثنا عن عدم الإنقطاع , فأين هو تفسير النبي للقرءان ؟؟؟؟ لا نريد الجلالين والعثيمين , نريد تفسير النبي , إن سلمنا أن القرءان غامض طبعا.
    وأين هي قراءة النبي للقرءان ؟ لا نريد قراءة حفص وورش ونافع , نريد قراءة النبي للقرءان والغنة والإدغام وكل تلك الخرابيط.
    أريد تذكيرك أنه الله يأمرنا باتباع الكتاب ولا يأمرنا بالتقليد والتواتر الملعون , بسبب التواتر البوديين يعبدون البقرة والمسيحيون يعبدون عيسى والمسلمين يعبدون الحجر الأسود.

    إن كان نبينا يصلي فعلا هذه الصلاة الموروثة فهل تستطيع أن تقول لنا ما الحكمة من 2 إنحناءات في الفجر و 4 في الظهر و3 في المغرب ؟؟؟؟؟؟

    اتقوا يوما يتبرأ فيه النبي من المسلمين المتواترين يوم القيامة.
    "وَيَوْمَ تَشَقَّقُ السَّمَاء بِالْغَمَامِ وَنُزِّلَ الْمَلائِكَةُ تَنزِيلا

    الْمُلْكُ يَوْمَئِذٍ الْحَقُّ لِلرَّحْمَنِ وَكَانَ يَوْمًا عَلَى الْكَافِرِينَ عَسِيرًا

    وَيَوْمَ يَعَضُّ الظَّالِمُ عَلَى يَدَيْهِ يَقُولُ يَا لَيْتَنِي اتَّخَذْتُ مَعَ الرَّسُولِ سَبِيلا

    يَا وَيْلَتَى لَيْتَنِي لَمْ أَتَّخِذْ فُلانًا خَلِيلا

    لَقَدْ أَضَلَّنِي عَنِ الذِّكْرِ بَعْدَ إِذْ جَاءَنِي وَكَانَ الشَّيْطَانُ لِلإِنسَانِ خَذُولا

    وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَذَا الْقُرْآنَ مَهْجُورًا

    وَكَذَلِكَ جَعَلْنَا لِكُلِّ نَبِيٍّ عَدُوًّا مِّنَ الْمُجْرِمِينَ وَكَفَى بِرَبِّكَ هَادِيًا وَنَصِيرًا"

    الله يقول للنبي

    "سُنَّةَ مَن قَدْ أَرْسَلْنَا قَبْلَكَ مِن رُّسُلِنَا وَلاَ تَجِدُ لِسُنَّتِنَا تَحْوِيلاً

    أَقِمِ الصَّلاةَ لِدُلُوكِ الشَّمْسِ إِلَى غَسَقِ اللَّيْلِ وَقُرْآنَ الْفَجْرِ إِنَّ قُرْآنَ الْفَجْرِ كَانَ مَشْهُودًا

    وَمِنَ اللَّيْلِ فَتَهَجَّدْ بِهِ نَافِلَةً لَّكَ عَسَى أَن يَبْعَثَكَ رَبُّكَ مَقَامًا مَّحْمُودًا"

    سُنَّةَ مَن قَدْ أَرْسَلْنَا قَبْلَكَ مِن رُّسُلِنَا وَلاَ تَجِدُ لِسُنَّتِنَا تَحْوِيلاً : كل الرسل بما فيهم محمد أوجب الله عليهم صلاتين وواحدة نافلة في الليل.

    فاتقوا الله يا أولوا الألباب يوم يأتي يوما لا ينفع فيه الندم.

  • الضيف: - dawn Fajer

    تبليغ

    السلام عليكم
    ما رايكم في مقولة غير المسلمين الذين يشككون في الرسالة المحمدية استنادا الى قوله تعالى ، وما كنا معذبين حتى نبعث رسولا،
    يقولون لو كان الامر حقا فلماذا لم يخص الله تعالى باقي الاقوام برسالات الاهية علما بان الرسائل السماوية محصورة في اليهود والعرب
    ماذا مثلا عن افريقيا ؟
    للاشارة فانا مسلمة احفظ القران انا و زوجي و اولادي. ارجو من حضرتك الاجابة حتى اجد ردا اقوله لكل من يهاجم الاسلام من هذه الناحية خصوصا و انني و عائلتي نعيش في بلد اغلبية ساكنتها غير مسلمة. جازاكم الله خيرا

  • الضيف: - إيهاب

    رداً على تعليق: الضيف: - dawn Fajer تبليغ

    الأخت الكريمة, السلام عليكي
    الله بعث الرسل في كل الأمم
    وهو ذكر لنا في القرءان فقط الأنبياء الذين لهم علاقة ببني إسرائيل.
    فالبوذيين لديهم صلاتين طرفي النهار : الفجر والغروب, هم فقط حرفوها وصارو يعبدون البقرة.
    كذلك الهنود الحمر على ما أتذكر لديهم صلاة في الفجر والغروب. وفيما بعد يصير التحريف.
    كما حرفت صلاتنا أيضا.
    الشيطان يعمل دائما ولا يستريح ... وقد وعد بذلك من عهد ادم , فعلا أراه قد نجح في إبعاد الناس عن كلام الله وتحريف العبادات.
    تحياتي.

  • بدأ نزول الإسلام من بدء وعي الإنسانية وتوثق من عهد النبي نوح وتراكم نزولا عند كل بعث نبي جديد إلى أن اكتمل ببعث النبي محمد وصار القرءان الكتاب الجامع والمكمل لماسبق.
    فالإسلام دين الناس جميعا ولايوجد غيره انزله الله على الناس ،ولاتخلو أمة من نذير وبشير يدعوهم للإسلام بخطوطه العامة الإيمان بالله واليوم الآخر والعمل الصالح، فلا يشترط لأحدهم أن يكون تابعا لنبي معين فنحن عباد الله وليس عباد الاشخاص، والانتماء للرب وليس للنبيين

بإمكانك هنا التعليق على الموضوع

إضافة تعليق كضيف

0