• السلام عليكم ..اتحدث الى اهل الروايات واحاورهم بالروايات التي يؤمنون بها.
    من موقع اجتهادات يشرف عليه عمر بن عبد العزيز الزيد (ليس لدينا حتى الأن أي مستند صحيح ان حديث الرسول دون في حضرته صلى الله عليه وسلم ومن المسلمات التاريخيه التي لا ينكرها احد انه صلى الله عليه وسلم لم يتخذ احد يأمره بكتابة غير الوحي القرأن بل يستفاد من بعض الاحاديث التي روتها كتب السنه والشيعه منع رسول الله من ذلك الحديث الذي روي عن ابي سعيد الخدري (لا تكتبوا عني ومن كتب عني غير القرأن فليمحه). ولم يكتب الخلفاء من بعده ولو ان هناك تشريع غير القرأن لكتبه الخلفاء وايضا كل مواقع الحديث تؤكد انه لم يكتب الحديث في حضرة رسول الله وما كان يكتب هو القرأن فقط وذلك خوفا من اللبس فيختلط القرأن مع غيره من الاحاديث..
    حتى انه لا يجوز اطلاق اسم حديث على الروايات. اسمعوا ماذا يقول شيخ الخوارج بعد ان تاب ورجع عن مذهبه يقول ان هذه الاحاديث دين فانظروا عمن تأخذون دينكم فانا كنا اذا هوينا امرا صيرناه حديثا..انتهى
    ولم يدون الحديث الى بأمر من ابو جعفر للامام مالك حيث كان يقول اكرهنا على كتابته أي الحديث وكان يأمره بعدم تدوين احاديث ابن العباس وابن عمر وابن مسعود وكانت تكتب الروايات بأمر من السلطات حيث لا مجال للتحريف في القرأن. ففكروا في اختراع احاديث تخدم السلاطين وترفع من شأن مؤيديهم وتحط من شأن معارضيهم ويستمروا في التنعم بالحكم ويورثونه لأبنائهم أي ان الروايات مجرد انتصار للحزب والمذهب وللأسف تنسب هذه الروايات الى الرسول صلى الله عليه وسلم لأن العامه يحبونه ولا ينتبهوا لمخالفة الاحاديث للقرأن. لو انا انفقنا هذا الزمن الطويل في تدبر القرأن وتعقله والتفكر فيه ..لكنا امة التقدم والحضاره والعدل والسلام ..ولما كنا اخر الامم واجهلها واضعفها ..بسم الله ارحمن الرحيم ((واعتصموا بحبل الله جميعا ولاتفرقوا ولا تنازعوافتفشلوا وتذهب ريحكم واصبروا ان الله مع الصابرين)) تركنا الاعتصام بكتاب الله الدليل القطعي واعتصمنا بالرواة والروايات الدليل الضني فتفرقنا وفشلنا ..( ذلك الكتاب لا ريب فيه هدى للمتقين)

  • الضيف: - إيهاب

    تبليغ

    طاعة الرسول هي شيء واجب على كل المؤمنين. و طاعة الرسول هي طاعته في رسالته وهي القران فقط. الحدود التي جاء بها الرسول هي نفسها حدود الله:
    (وَلَكُمْ نِصْفُ مَا تَرَكَ أَزْوَاجُكُمْ إِن لَّمْ يَكُن لَّهُنَّ وَلَدٌ فَإِن كَانَ لَهُنَّ وَلَدٌ فَلَكُمُ الرُّبُعُ مِمَّا تَرَكْنَ مِن بَعْدِ وَصِيَّةٍ يُوصِينَ بِهَا أَوْ دَيْنٍ وَلَهُنَّ الرُّبُعُ مِمَّا تَرَكْتُمْ إِن لَّمْ يَكُن لَّكُمْ وَلَدٌ فَإِن كَانَ لَكُمْ وَلَدٌ فَلَهُنَّ الثُّمُنُ مِمَّا تَرَكْتُم مِّن بَعْدِ وَصِيَّةٍ تُوصُونَ بِهَا أَوْ دَيْنٍ وَإِن كَانَ رَجُلٌ يُورَثُ كَلالَةً أَو امْرَأَةٌ وَلَهُ أَخٌ أَوْ أُخْتٌ فَلِكُلِّ وَاحِدٍ مِّنْهُمَا السُّدُسُ فَإِن كَانُواْ أَكْثَرَ مِن ذَلِكَ فَهُمْ شُرَكَاء فِي الثُّلُثِ مِن بَعْدِ وَصِيَّةٍ يُوصَى بِهَا أَوْ دَيْنٍ غَيْرَ مُضَارٍّ وَصِيَّةً مِّنَ اللَّهِ وَاللَّهُ عَلِيمٌ حَلِيمٌ () تِلْكَ حُدُودُ اللَّهِ وَمَن يُطِعِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ يُدْخِلْهُ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا وَذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ ()
    وَمَن يَعْصِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَيَتَعَدَّ حُدُودَهُ يُدْخِلْهُ نَارًا خَالِدًا فِيهَا وَلَهُ عَذَابٌ مُّهِينٌ) سورة النساء
    (فَمَن لَّمْ يَجِدْ فَصِيَامُ شَهْرَيْنِ مُتَتَابِعَيْنِ مِن قَبْلِ أَن يَتَمَاسَّا فَمَن لَّمْ يَسْتَطِعْ فَإِطْعَامُ سِتِّينَ مِسْكِينًا ذَلِكَ لِتُؤْمِنُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ وَتِلْكَ حُدُودُ اللَّهِ وَلِلْكَافِرِينَ عَذَابٌ أَلِيمٌ
    إِنَّ الَّذِينَ يُحَادُّونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ كُبِتُوا كَمَا كُبِتَ الَّذِينَ مِن قَبْلِهِمْ وَقَدْ أَنزَلْنَا آيَاتٍ بَيِّنَاتٍ وَلِلْكَافِرِينَ عَذَابٌ مُّهِينٌ) سورة المجادلة
    (وَلَقَدْ أَنزَلْنَا إِلَيْكَ آيَاتٍ بَيِّنَاتٍ وَمَا يَكْفُرُ بِهَا إِلاَّ الْفَاسِقُونَ

    أَوَكُلَّمَا عَاهَدُواْ عَهْدًا نَّبَذَهُ فَرِيقٌ مِّنْهُم بَلْ أَكْثَرُهُمْ لاَ يُؤْمِنُونَ
    وَلَمَّا جَاءَهُمْ رَسُولٌ مِّنْ عِندِ اللَّهِ مُصَدِّقٌ لِّمَا مَعَهُمْ نَبَذَ فَرِيقٌ مِّنَ الَّذِينَ أُوتُواْ الْكِتَابَ كِتَابَ اللَّهِ وَرَاء ظُهُورِهِمْ كَأَنَّهُمْ لاَ يَعْلَمُونَ) سورة البقرة
    نبذوا كتاب الله و لم ينبذوا أحاديث النبي لأنه لا توجد أحاديث نبوية.
    (الأَعْرَابُ أَشَدُّ كُفْرًا وَنِفَاقًا وَأَجْدَرُ أَلاَّ يَعْلَمُواْ حُدُودَ مَا أَنزَلَ اللَّهُ عَلَى رَسُولِهِ وَاللَّهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ) سورة التوبة
    (اتَّبِعُواْ مَا أُنزِلَ إِلَيْكُم مِّن رَّبِّكُمْ وَلاَ تَتَّبِعُواْ مِن دُونِهِ أَوْلِيَاء قَلِيلاً مَّا تَذَكَّرُونَ) سورة الأعراف
    هل النبي هو جزء من الذات الإلهية؟؟؟ طبعاً لا.
    إذاً بطاعة الرسول (الرسول فقط وليس النبي) نكون قد اتبعنا ما أنزل من ربنا ولم نتخذ من دونه أولياء. لا مشايخ ولا حتى النبي نفسه. والنبي بريء من هذه الأحاديث.
    وأصلاً لا توجد اية تأمر بطاعة النبي. بل كل الأيات تأمر بطاعة الرسول وتحذر من المشاققة والابتعاد عن الرسول.
    (مَّنْ يُطِعِ الرَّسُولَ فَقَدْ أَطَاعَ اللَّهَ وَمَن تَوَلَّى فَمَا أَرْسَلْنَاكَ عَلَيْهِمْ حَفِيظًا
    وَيَقُولُونَ طَاعَةٌ فَإِذَا بَرَزُواْ مِنْ عِندِكَ بَيَّتَ طَائِفَةٌ مِّنْهُمْ غَيْرَ الَّذِي تَقُولُ وَاللَّهُ يَكْتُبُ مَا يُبَيِّتُونَ فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ وَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ وَكَفَى بِاللَّهِ وَكِيلاً
    أَفَلاَ يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُواْ فِيهِ اخْتِلافًا كَثِيرًا) سورة النساء

  • الضيف: - إيهاب

    تبليغ

    طاعة الرسول هي طاعة محمد في رسالته و هي القران . أما طاعة النبي فلم أجد أي اية تأمر بذلك . لم أدري كيف لم يتفطن أجدادنا لذلك ...

    ليس المسلمون وحدهم يؤكدون أن الأحاديث النبوية ليست أحاديث محمد عليه السلام . هناك المئات من المستشرقين الذين يبحثون في التاريخ و ليس في تشويه الدين الإسلامي . و هم يؤكدون أن الأحاديث النبوية تمت صناعتها و فبركتها في العراق (معقل العباسين) ...





    La première publication des hadiths coïncide avec l’apparition de la charia, la loi islamique. Il existe dans l’islam quatre écoles juridiques, elles ont vu le jour au neuvième et au dixième siècle. La première a été l’école shaféite dont le fondateur est le juriste islamique Al Shafei mort en 820, elle se base exclusivement sur les hadiths et non sur la jurisprudence acquise au cours des deux siècles précédents. Pour introduire une nouvelle provision de loi il suffisait alors de la justifier en prenant pour référence une parole que le prophète Mahomet avait supposément prononcée, un grand nombre de hadiths ont ainsi été créés en appui à la charia. Selon Schacht : « un nombre élevé de traditions légales invoquant l’autorité de Mahomet a vu le jour du vivant d’Al Shafei et dans les décennies suivantes. Par conséquent elles reflètent les doctrines abbassides d’Irak et non celles plus anciennes d’Arabie (du temps du prophète et de ses successeurs) ou de Syrie (du temps des omeyades). L’agenda légal et politique des califes qu’impose chacune des quatre écoles juridiques de l’islam démontre que les hadiths ont été fabriqués en Irak au neuvième et au dixième siècle, Allah et Mahomet n’y sont pour rien.

    الترجمة العربية للنص الفرنسي :

    نشر أول من الحديث يتزامن مع ظهور الشريعة الإسلامية. هناك في الإسلام أربع مدارس قانونية ، فقد ظهرت في القرنين التاسع والعاشر . كان أول المذهب الشافعي الذي هو مؤسس وفاة الفقيه الشافعي الإسلامية في 820 ، لأنه يقوم حصرا على الحديث وليس القانون المكتسبة على مدى القرنين الماضيين . لإدخال نص جديد للقانون بعد ذلك كان كافيا لتبرير بالرجوع إلى كلمة أن النبي محمد كان من المفترض أن يكون قد تم إنشاء العديد من الأحاديث وضوحا لدعم الشريعة الإسلامية. وفقا ل شاخت ، ولدت " عدد كبير من التقاليد القانونية على سلطة محمد الشافعي في المعيشة و خلال العقود التالية . وبالتالي تعكس العباسي العراق وليس تلك المذاهب أقدم العربية ( في عهد النبي وخلفائه ) وسوريا ( وقت الأموي ) . جدول الأعمال القانونية والسياسية لل خلفاء التي تفرضها كل من المدارس القانونية الأربعة للإسلام يظهر التي تم إجراؤها الأحاديث في العراق في القرنين التاسع والعاشر ، والله ومحمد هناك من أجل لا شيء

  • السلام عليكم .
    من المنطقي أن يسعى الحاكم لتأييد حكمه بالتأثير الديني .فيمكن أن ينتدب أناسا لهذه المهمة .و يمكن حبك القضية بحيث يتم إعلاء مكانة هؤلاء الناس دينيا لكسب احترام العامة لهم .و من ثمة التأثير عليهم .
    لكن هذا الاحتمال سيجعل كل الكلام المفبرك له غرض دنيوي بحتا .غالبا هو دعم الحاكم .
    و لو لم يتم قفل باب الوضع بمسانيد الحديث و السنة .لاستمر وضع الأحاديث إلى يوم القيامة .

    لكن ماذا عن الكلام المنسوب للنبي محمد -ص- و لا علاقة له بالسياسة و الحكم ؟.
    و لا غرض لواضعه فيه ؟.

    و ماذا عن الكلام المنسوب للنبي -ص- مع وجود ما يؤيده في القرآن الكريم ؟.

    مثال :
    الأحاديث النبوية في يأجوج و مأجوج .
    فالقضية لم ترد فقط في الحديث حتى نرميها جملة و تفصيلا .

    و ماذا عن أشراط الساعة التي بتنا نراها عيانا ؟.

    أعلم أن الإخوة لا يعترفون بالسنة.و لا يحبون السماع و الحديث عن أشراط الساعة أصلا .
    لكن الله تعالى أخبر عن أشراط للساعة .

    فَهَلْ يَنْظُرُونَ إِلَّا السَّاعَةَ أَنْ تَأْتِيَهُمْ بَغْتَةً فَقَدْ جَاءَ أَشْرَاطُهَا فَأَنَّى لَهُمْ إِذَا جَاءَتْهُمْ ذِكْرَاهُمْ (18) سورة محمد.

    فالأشراط تسبق الساعة , لكن ليس معنى ذلك أنها ستقوم الساعة فور ظهور أشراطها .بل يستمر الحال زمنا لا يعلمه إلا الله ثم تقوم الساعة بغتة .

    و إنما الأشراط لأن الله يجليها لوقتها .
    يَسْأَلُونَكَ عَنِ السَّاعَةِ أَيَّانَ مُرْسَاهَا قُلْ إِنَّمَا عِلْمُهَا عِنْدَ رَبِّي لَا يُجَلِّيهَا لِوَقْتِهَا إِلَّا هُوَ ثَقُلَتْ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ لَا تَأْتِيكُمْ إِلَّا بَغْتَةً يَسْأَلُونَكَ كَأَنَّكَ حَفِيٌّ عَنْهَا قُلْ إِنَّمَا عِلْمُهَا عِنْدَ اللَّهِ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ (187 الأعراف.

    من هذه الأشراط التي تحققت , و ظهرت للعيان :
    -فتنة المسيح الدجال .و هي فتنة التنصير .((وَيُنْذِرَ الَّذِينَ قَالُوا اتَّخَذَ اللَّهُ وَلَدًا (4) الكهف.

    -خروج يأجوج و مأجوج :و هي موجة الاستعمار الغربي .
    فالعرب قبل البعثة النبوية كانوا قبائل لا قيمة لهم .لا يجتمعون .فوحد النبي بينهم و ألف الله بين قلوبهم .فصاروا كزبر الحديد.و أسسوا امبراطورية عظيمة .من المغرب و موريطانيا غربا إلى الهند شرقا .
    بقيت الدولة الإسلامية قوية .ما استطاع أعداؤها أن يظهروها -يغلبوها- و لا استطاعوا لها نقبا -أي لم يستطيعوا تفكيك وحدتها .
    إلى أن تفرقت الأمة و جعل الله ملكها دكاء .و في نفس الوقت خرجت الشعوب الغربية بعد ما امتلكت العلم و القوة .و نسلوا من كل حدب و صوب .و استعمروا بلاد المسلمين .و تقاسموها كما يتقاسم الأكلة ما في القصعة .

    -تطاول البنيان عند رعاة الشاه .هذا لا غبار عليه .برج العرب و .....
    -تقارب الزمن .بفعل سرعة وسائل الاتصال , و قوة آلات الأشغال .
    فالسفر الذي كان يتطلب شهرا أو شهرين .لا يتعدى اليوم ساعات معدودة .
    و العمل الذي كان يتطلب سنة لا يتطلب الآن إلا زمنا قصيرا ربما ساعات أو اياما .

    -استغناء الناس عن السفر بالإبل .(( و إذا العشار عطلت ). الحديث : ( لتتركن القلاص فلا يسعى عليها ).
    الآية : (( و خلقنا لهم من مثله ما يركبون )).

    -التطور العلمي في مجال الطب :
    الحديث عن فتنة الدجال : (( ...ثم يدعو شابا ممتلئا شبابا , فيضربه بالسيف رمية الغرض ....ثم يدعوه فيقبل , يتهلل وجهه يضحك)).
    هذا واضح في العمليات الجراحية .

    - الاستنساخ:
    تم استنساخ بعض الحيوانات .و استنساخ البشر لم يعد مستحيلا .

    و الحديث يتحدث عن أن الدجال كي يفتن المسلم يزعم أنه سيحيي له أبويه .
    و الإحياء من أفعال الله وحده لا شريك له .و إنما الحديث إشارة إلى إمكانية استنساخ البشر .

    -يأمر السماء فتمطر :
    آلات و معدات السقي من الجو بالطائرات و الرش المحوري .

    -يأمر النهر فييبس , و يأمره أن يسيل فيسيل :إمكانية تجميد المياه .
    -يحبس الشمس: و هو استغلال الطاقة الشمسية .
    -وصف الطائرة :(( تحت الدجال حمار أقمر , طول كل أذن من أذنيه 30 ذراعا , و عرض ما بين أذنيه 40 باعا .يتناول السحاب بيمينه و يسبق الشمس إلى مغيبها )).
    وصف دقيق و رائع جدا .

    لا فائدة لواضع الحديث من وضع حديث كهذا مطلقا .
    ثم الأهم: تحقق هذا الحديث بعد 14 قرنا من الزمن .

    و هذا معجزة للنبي محمد صلى الله عليه و سلم , و دليل تام و قاطع على صدقه و على وجود الله تعالى.فلا يمكن لبشر أن يأتي بكل هذه الأنباء قبل 14 قرنا .ثم تتحقق .

    فلماذا نرمي كل هذه الآيات الواضحات ؟.
    و كأن النبي محمد-ص-لم يكن يقل شيئا .

    Comment last edited on قبل 3 اعوام by حمزة
  • وَلَكُمْ نِصْفُ مَا تَرَكَ أَزْوَاجُكُمْ إِن لَّمْ يَكُن لَّهُنَّ وَلَدٌ فَإِن كَانَ لَهُنَّ وَلَدٌ فَلَكُمُ الرُّبُعُ مِمَّا تَرَكْنَ مِن بَعْدِ وَصِيَّةٍ يُوصِينَ بِهَا أَوْ دَيْنٍ وَلَهُنَّ الرُّبُعُ مِمَّا تَرَكْتُمْ إِن لَّمْ يَكُن لَّكُمْ وَلَدٌ فَإِن كَانَ لَكُمْ وَلَدٌ فَلَهُنَّ الثُّمُنُ مِمَّا تَرَكْتُم مِّن بَعْدِ وَصِيَّةٍ تُوصُونَ بِهَا أَوْ دَيْنٍ وَإِن كَانَ رَجُلٌ يُورَثُ كَلالَةً أَو امْرَأَةٌ وَلَهُ أَخٌ أَوْ أُخْتٌ فَلِكُلِّ وَاحِدٍ مِّنْهُمَا السُّدُسُ فَإِن كَانُواْ أَكْثَرَ مِن ذَلِكَ فَهُمْ شُرَكَاء فِي الثُّلُثِ مِن بَعْدِ وَصِيَّةٍ يُوصَى بِهَا أَوْ دَيْنٍ غَيْرَ مُضَارٍّ وَصِيَّةً مِّنَ اللَّهِ وَاللَّهُ عَلِيمٌ حَلِيمٌ
    تِلْكَ حُدُودُ اللَّهِ وَمَن يُطِعِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ
    هذه الأية بالنسبة لي هي الضربة القاضية لكل الإفترائات التي تدعي أن الدعوة لطاعة الرسول هي السنة هذه الحجة الوهمية التي ينطق بها كل سني كلما ناقشته فهنا تربط الأية بشكل صريح و قاطع بين طاعة الرسول و الأوامر و حدود الله التي جائت في الأية التي سبقتها و بالتالي فطاعة الرسول هنا هي تنفيد أوامر القران بخصوص الميراث

    Comment last edited on قبل 3 اعوام by إدارة الموقع
  • طاعة الرسول تخص القوم الذين عاصروه أما نحن فمعنيون بالإتباع و ليس طاعة شخص مات قبل قرون
    اتَّبِعُوا مَا أُنْزِلَ إِلَيْكُمْ مِنْ رَبِّكُمْ وَلَا تَتَّبِعُوا مِنْ دُونِهِ أَوْلِيَاءَ ۗ قَلِيلًا مَا تَذَكَّرُونَ فهنا لا يلزمنا سوى بإتباع ما أنزل على محمد عليه السلام لا غير
    اللَّهُ نَزَّلَ أَحْسَنَ الْحَدِيثِ كِتَابًا مُتَشَابِهًا مَثَانِيَ تَقْشَعِرُّ مِنْهُ جُلُودُ الَّذِينَ يَخْشَوْنَ رَبَّهُمْ ثُمَّ تَلِينُ جُلُودُهُمْ وَقُلُوبُهُمْ إِلَىٰ ذِكْرِ اللَّهِ ۚ ذَٰلِكَ هُدَى اللَّهِ يَهْدِي بِهِ مَنْ يَشَاءُ ۚ وَمَنْ يُضْلِلِ اللَّهُ فَمَا لَهُ مِنْ هَادٍ . أتوجد اية أوضح من هذه أحسن الحديث هو القران فقط لا غير .

  • الضيف: - ابوعمر

    تبليغ

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    تأويل منطقي ورائع بارك الله فيك ولك وجزاك عنا الف خير .

  • وعليك السلام ورحمة الله وبركاته اخي الكريم وجزاك الله خيرا واقول ان كتاب الله فيه كل شيء مفصل وما علينا سوى التذكير به

  • السلام عليكم أخى على
    أحسنت أحسن الله تعـٰلى إليك. وأضيف بصورة عامة فإن كل أوامر الطاعة للرسول الكريم فى كتـٰب الله تخاطب من عاصره فى حياته. أما من جاء بعد مماته فمن المستحيل أن يطلب الله منهم أن يطيعوا رجلاً قد مات، وفيما يطيعونه إذًا! هل جاء بدين مُكمل لما جاء فى كتـٰب الله؟ بالطبع لا، فلا يوجد لدينا ءاية من الله على ذلك.
    أما من جاء بعد وفاة الرسول الكريم إلى قيام الساعة فهم مطالبين بطاعة الله تعـٰلى وحده بدون طاعة الرسول. فمن أطاع الله وحده فقد كفى.
    فأنصحك أختى وأخى الكريم بأن لا تكون من بين الذين جاء فيهم هذا البيان:
    (وَإِذَا ذُكِرَ ٱللَّهُ وَحْدَهُ ٱشْمَأَزَّتْ قُلُوبُ ٱلَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ بِٱلْأَخِرَةِ وَإِذَا ذُكِرَ ٱلَّذِينَ مِنْ دُونِهِ إِذَا هُمْ يَسْتَبْشِرُونَ (45)) سورة الزمر
    هدانا الله واياكم سواء السبيل.

  • وعليك السلام اخي العزيز بدر واشكرك على هذه الاضافة والتذكرة لمن اراد ان يسمع او يذكر

بإمكانك هنا التعليق على الموضوع

إضافة تعليق كضيف

0