• مقام ابراهيم معناه بكل بساطة مكان ابراهيم اي المكان الذي كان يقيم فيه النبي ابراهيم .....و المقام في القران يعني المكان و الدليل قول الله.. وَرَفَعْنَاهُ مَكَاناً عَلِيّاً..يعني ان ادريس النبي جعل الله له مكانا عليا اي مقام رفيع او درجة عالية من الجزاء المهم القران سهل و بسيط شرط ان نعرف لغته الاصلية و هي لغة اهل الاغوار الفلسطينية اي الضفة الغربية و غور الاردن و الرسول كان من تلك المنطقة.

  • الضيف: - علي فريد

    تبليغ

    لا اقهم للماذا تصعبون فهمنا للقران الكريم

    الله يقول "" فيه مقام ابراهيم "" ايه مكانية بينه اي هناك مكان ضمن مكان بيته المحرم ببكة

  • تحية طيبه لكم اخى على صالح.
    انت محق نحن لنا تعاريف للمفردات مسبقه نفهم بها هذه الايات ولمننى لا أرفض تعديل معانى هذه المفردات طالما ان النصر القرانى اثبت لى هذا المعنى بتردده فى سياقات مختلفه تفيد هذا المعنى الجديد .
    وهنا فى هذه الايه لدينا ثلاث كلمات ; الواد وغير ذى زرع وعند .
    فإذا كان لديك أية أبحاث بشأنهم أبشأن بعضهم أكون شاكرا لو امكنتنى من الإطلاع عليهم .
    تقبل وافر تحيتى واحترامى.

  • تحية لك اخي العزيز باسم...
    الحقيقة لم اكتب مقال حول تلك الكلمات التي سألتني عنها ولكني اوضحت لك في تعليقي السابق مفهوم مبسط لما فهمته من تلك الاية ومقصدها وان شاء الله ساحاول ان نتوسع اكثر في فهم اعمق للكلمات التي سألت عنها وارى فيك عقلية متفتحة ومتدبر للايات ونسأل الله ان يهدينا واياكم سبل الهدى...كل الاحترام والود اخي باسم

  • السلام عليكم جميعا
    أولا اشكرك على ردك وإهتمامك بما أكتب
    أستطيع ان اقبل ان يكون الدين هو البيت بكل ببساطه ولكن هناك بعض المفردات التى تحول دون بلورة هذا الفهم ولعل الله يعينك فتنقل الي فهما عنها وهى :
    - كلمة واد ما علاقتها بالدين ؟
    - وكلمتا ذى زرع ما علاقتهما بالدين ؟
    - كلمة المحرم لا استطيع فهمها جيدا فمعنى الحرم او الحرام او المحرم هو الشئ الممنوع من كائن على كائن آخر. فلماذا سمى الله البيت الحرام بذلك ومنه ايضا لماذا سمى الله المسجد الحرام بذلك ؟ من اى شئ منع البيت ومنع المسجد هل من الشرك بالله ؟ يبدو ان التحريم هنا تحريم معنوى داخل النفوس والمعتقدات وليس تحريم مادى .
    على العموم أرغب بشده فى معرفة فهمكم لهذه المفردات .
    وتقبلوا فائق الإحترام والتقدير .

  • وعليك السلام اخي باسم..الحقيقة سؤالك يقودنا في ان ندخل مواضيع كثيرة اهمها الحج الا اني اريد التركيز هنا حول مقام ابراهيم كما اشرت مسبقا في المقال ان تلك الاية سياقها لا يتحدث عن مكان بل يتحدث عن الدين الحنيف وجائت كلمة او جملة بواد غير ذي زرع عند بيتك المحرم لتأخذ اذهاننا الى ان الحديث عن مكان وهذا شي طبيعي لاننا قد تعلمنا ان الواد والزرع لا يكون الا عن شي مادي وكثير من الكلمات الاخرى يشرد بالنا على معناها المتداول دون الغوص في فهم معناها المجرد واقول فهمي لهذه الاية ان المراد ان هذا الدين صافي لم ينبت فيه شرك خالص لتعاليم الله وغيرها من تلك المعاني اما المحرم فتعني ايضا ان لا يكون فيه خلط ولا شرك في عبادة الله وحده وانت ايضا توصلت لهذا المعنى كذلك سمي الشهر الحرام مثلا لا اعتداء ولا عمل سيئات فيه فيكون شهر خالص من كل شوائب الاثم وما حرم الله ...لكن هذا التبيان هو بخصوص بعض الايات فقط وهناك ايات في الحقيقة لست ملما بها الماما بحيث استطيع ان اكتب مقالا عنها وهو موضوع الحج ربما احطت بالكثير عن فهمه لكن ليس بالدرجة المرضية والتي يطمئن بها قلبي لذلك نسأل الله الهدى لنا ولكم ...وتقبل مني كل الود والاحترام

  • مقال رائع ولكن هناك بعض المفردات التى أحب ان تفيدنى بمفهومك عنها أولها هو " بيتك المحرم " فى الآيه التاليه رَّبَّنَا إِنِّي أَسْكَنتُ مِن ذُرِّيَّتِي بِوَادٍ غَيْرِ ذِي زَرْعٍ عِندَ بَيْتِكَ الْمُحَرَّمِ رَبَّنَا لِيُقِيمُوا الصَّلَاةَ فَاجْعَلْ أَفْئِدَةً مِّنَ النَّاسِ تَهْوِي إِلَيْهِمْ وَارْزُقْهُم مِّنَ الثَّمَرَاتِ لَعَلَّهُمْ يَشْكُرُونَ ﴿٣٧﴾ .
    هل هذا البيت المذكور فى الآيه هو الدين أيضا أم أنه هو البيت الحرام الذى بمكه فى السعوديه ؟؟
    وشكرا لكم

  • سلام عليك اخي الكريم باسم ..سياق الاية هو الذي يخبرنا عن مقياس الكلمة ويبين الموضوع فنرى انه يقول عند بيتك المحرم ربنا ليقيموا الصلاة والصلاة جائت هنا ان يعلموا الناس للدين الحنيف خالصا لله وان ابراهيم اسكن ذربته هذا الدين كما قال (وَوَصَّىٰ بِهَا إِبْرَاهِيمُ بَنِيهِ وَيَعْقُوبُ يَا بَنِيَّ إِنَّ اللَّهَ اصْطَفَىٰ لَكُمُ الدِّينَ فَلَا تَمُوتُنَّ إِلَّا وَأَنْتُمْ مُسْلِمُونَ)
    فهذا هو ما اسكن ابراهيم ذريته عند البيت المحرم ليقيموا هذا الدين عن طريق تعليمه للناس ....اما مكة فلم يقل الله عنها البيت الحرام وليست لها اي علاقة بما نراه من تقديس وممكن حتى انه لم يكن يقصد بها عن اسم مدينة والشي الاخر ان السعودية وما يحصل فيها من مراسيم حج وغيرها كلها باطل من الاساس وليس لها اية صلة تاريخية بما ذكر الله في كتابه...تقبل تحياتي

بإمكانك هنا التعليق على الموضوع

إضافة تعليق كضيف

0