• في أية السارق والسارقه الله يقول جزاءا بما كسبا نكالا من الله كيف يكون جزاء و نكالا اذا لم تقطع أيديهما بمعنى البتر ارى أنكم تلون عنق الآيات لتلغوا العقوبات المفروضة في الآيات تماشيا مع القوانين الغربيه الوضعية ولتشجيع الفساد و البوي فريند والجيرل فريند

  • الضيف: - قصي الموسوي

    رداً على تعليق: الضيف: - وليد تبليغ

    الضيف الكريم الاستاذ وليد.
    تحية طيبة ومزيد من التقدير .. شكرا لكم تعليقكم على الموضوع ما يعني اهتماما بالحوار وتنمية المسيرة الثقافية والفكرية واغنائها.
    لو كانت العقوبة المفروضة على السارق والسارقة هي غرامة مالية ومصادرة اموال او القاء الى السجن لفترة معينة افلا يكون ذلك جزاءا بما كسبا ؟ ثم الا يكون ذلك نكالا من الله؟ بمعنى انه عقوبة على ما اقترفوه من جريمة السرقة؟ اعني هل يجب ان تكون العقوبة دموية حتى تسمى عقوبة ؟ ام ماذا؟ .
    اسألكم هذا الشاب السوري الذي نشرت بعض المجموعات المسلحة صورة لبتر يده كيف سيمكنه ان يعيش لاحقا ؟ وقد اصبحت فيه علامة فارقة تصرخ بالجميع بانه سارق؟ ثم هل يعقل ان تبتر ايادي امثاله ولا تبتر ايادي السراق الحقيقيين الذي سرقوا لقمة عيشه وحولوه الى سارق بسيط؟ هل هذه هي العدالة ؟ تخيل لو ان هذا الشاب كان يعرف احدا من اولئك المسلحين الذين اقاموا عليه الحد او انه يملك سلاحا كان بامكانه ان يعطيه لهم هل كانوا سيقيمون عليه الحد؟ فكر في مئات الاف وملايين الملايين من الحالات التي يقوم فيها شياطين الانس بسرقة اقوات الملايين من الآخرين ولا سبيل لاكتشاف سرقاتهم بينما هؤلاء البؤساء الذين يسرقون لكي يأكلوا او يطعموا اولادهم تقام عليهم حدود مثل بتر ايديهم ؟ ثم تأمل كيف يمكنك ان تسمي هذه عدالة الهية ؟
    علينا ان نفكر بافق ارحب حتى نتمكن من تصور رحمة الاله لا رغبة بشرية مريضة محبة لسفك الدماء .. الله هو اصل التحضر والحضارة وليسوا الغربيين اخي العزيز فلا نحاول خلط الامور بهذه الطريقة التسطيحية .
    اسألك الآن إذا اقيم الحد على هذا الانسان وبترت يده فما معنى قول الله تعالى في الآية التي تلي آية العقوبة على السرقة بان الله تعالى غفور رحيم على السارق والسارق اذا تابا؟ تأمل النص القرآني"فَمَنْ تَابَ مِنْ بَعْدِ ظُلْمِهِ وَأَصْلَحَ فَإِنَّ اللَّهَ يَتُوبُ عَلَيْهِ إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَحِيمٌ (39المائدة5)" ماذا تعني التوبة بعد الظلم وكيف سيتوب من بترت يده؟ بل كيف يمكن ان نتصور انه لن يتحول الى مجرم وحاقد على المجتمع الذي اختاره من بين سائر السراق لكي يبتر يده؟
    هذا اولا ، أما ثانيا: ما علاقة الفكرة التي نقدمها من القرآن ومن خلال استعراض الكلمات ذات الجذر الواحد وتبيين ان معناها مختلف عن البتر او الجذّ او البتك وبين القوانين الغربية والبوي فريند والجيرل فريند؟ هل تعني استاذي الكريم ان هناك مؤامرة نشترك فيها من اجل ترويج القيم الغربية؟ وإنكم ومن يعتقدون بآرائكم تمثلون السماء والله تعالى ؟ إذا كان هذا هو المعنى فاعتقد انكم تسيؤون الى انفسكم والى المنبر الفكري الذي تحاولون الدخول من خلاله في حوار علمي يقصد منه الوصول الى فهم افضل للنصوص القرآنية لاماطة اللثام عن امور الصقت بالدين وهي ليست منه حتى اصبحت العودة الى المعنى الاصلي هي لي عنق للايات . عموما اشكر لكم ملاحظاتكم واتمنى ان يوفقنا الله تعالى جميعا لما يحب ويرضى

  • الضيف: - الحكيم

    تبليغ

    لا علاقة لفرعون وبني اسرائيل في بناء الإهرامات ،،، اقتضى التنويه

  • الضيف: - الحكيم

    تبليغ

    راااائع
    يعطيكم العافية

بإمكانك هنا التعليق على الموضوع

إضافة تعليق كضيف

0