• السلام عليكم ورحمة الله
    سؤال : عندما تزوج سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام من السيده خديجه
    لم يكن قد بعث نبيا ورسولا ولم يكن الاسلام موجودا
    فكيف تزوج منها مع انها ابنة عم الراهب ورقه بن نوفل اي بمعنى انها كانت مسيحيه فهل تزوجها على الديانه المسيحيه وكما يقولون تكلل عليها ؟؟؟
    جزاكم الله خيرا

  • الضيف: - dada1900grf

    تبليغ

    السلام عليكم عدد أزواج الرسول أراه مصدقا لكتاب الله كما قال الأخ عبد الرحمان أما الطلاق في القرآن فهو كما يلي ’
    طلاق بمس يوجب العدة والمتعة والسراح الجميل
    طلاق بدون مس يوجب المتعة والسراح الجميل فقط (أي بدون عدة ).

  • أخ بلحاج تحية طيبة
    ما هو المراد بالنكاح في هذا البيان ؟

  • تحية لك أطيب أخي صهيب.النكاح هو عقد الزواج لكن ليس بالضرورة أن يترتب عليه مساس.في العموم هو كذلك.لكن قد يحدث مشكل يمنع ذلك فيترتب بعده طلاق.أو قد تريد أنت مثلا أن تكفل امرأة كبيرة السن لها ايتام أو هي يتيمة لا أحد يعولها فتنكحها بموجب عقد نكاح زواج كما نسميه لكن لا تمسسها باتفاق معها أو مع زوجتك الأولى التي دخلت بها وكانت ملكا ليمينك.أرجو أن أكون واضحا.دمت بخير

  • أخي بلحاج السلام عليك
    زيد هو من اليتامي( ادْعُوهُمْ لِآبَائِهِمْ هُوَ أَقْسَطُ عِندَ اللَّهِ فَإِن لَّمْ تَعْلَمُوا آبَاءَهُمْ فَإِخْوَانُكُمْ فِي الدِّينِ وَمَوَالِيكُمْ وَلَيْسَ عَلَيْكُمْ جُنَاحٌ فِيمَا أَخْطَأْتُم بِهِ وَلَٰكِن مَّا تَعَمَّدَتْ قُلُوبُكُمْ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَّحِيمًا} - الأحزاب (5) لو كان الرسول كزكرياء وذا االكفل لماذا ينهى الله عن نكاح أزواجه لكن العدد لم يذكره الله وكفى (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَدْخُلُوا بُيُوتَ النَّبِيِّ إِلَّا أَن يُؤْذَنَ لَكُمْ إِلَىٰ طَعَامٍ غَيْرَ نَاظِرِينَ إِنَاهُ وَلَٰكِنْ إِذَا دُعِيتُمْ فَادْخُلُوا فَإِذَا طَعِمْتُمْ فَانتَشِرُوا وَلَا مُسْتَأْنِسِينَ لِحَدِيثٍ إِنَّ ذَٰلِكُمْ كَانَ يُؤْذِي النَّبِيَّ فَيَسْتَحْيِي مِنكُمْ وَاللَّهُ لَا يَسْتَحْيِي مِنَ الْحَقِّ وَإِذَا سَأَلْتُمُوهُنَّ مَتَاعًا فَاسْأَلُوهُنَّ مِن وَرَاءِ حِجَابٍ ذَٰلِكُمْ أَطْهَرُ لِقُلُوبِكُمْ وَقُلُوبِهِنَّ وَمَا كَانَ لَكُمْ أَن تُؤْذُوا رَسُولَ اللَّهِ وَلَا أَن تَنكِحُوا أَزْوَاجَهُ مِن بَعْدِهِ أَبَدًا إِنَّ ذَٰلِكُمْ كَانَ عِندَ اللَّهِ عَظِيمًا} - أما ما ينسب له في الكتب الصفراء حاش وتنزه رسول الله عما نسب له بل هم أناس بيدوفيل يعتدون على الأطفال مهوسين بالجنس إغترعوا تلك المصائب لعنة الله عليهم وعلى عملهم ـ
    ودمت بخير

  • تحية أخي صهيب النكاح لا يعني بالضرورة مساس.رجاء قارن بين حكم المطلقة دون مساس وموقف النبي عندما أراد تطليق زوجاته.

  • تحية أخي عبد الرحمن أريد البقاء فقط في كتاب الله.أظن والله أعلم أن ما ملكت يمينه قبل تعديد الزوجات هي من دخل بها فكان زواجه منها كزواجنا وأنجب منها بنات ذكرن في القرأن.أما باقي أزواجه فكان وفقا لتعاليم القرأن من أجل رعاية اليتامى وأمهاتهم.من منا يقدم على تعدد الزوجات بهذا الشكل؟أظن مخطئا لا أحد؟؟العباسيون وضعوا الأحاديث التي تحل تعدد الزيجات وفقا لأهوائهم وأهواء ملوكهم.فتزوجوا حتى الصغيرات واتهموا نبينا زورا بذلك فأصبح كل من هب ودب يسخر منه كذبا وبهتانا.بل وحتى وضعوا مفهوما أخر لما ملكت اليمين فرجعت العبودية تضرب أطنابها في التفاسيروعبارات الحرة والأمة من النساء تملأ كتبهم الصفراء فتعطي واحدة مهرا وتسلبه من الأخرى.ناهيك عن كلمات السبيئ التي لا حق لها حتى في العدة{الناس مستعجلة يا راجل بلا عدة بلا...}

  • أولا أود أن أقول أني لا أعتقد بعدد الزوجات التي نقرؤها في كتب التراث .. حتى إن بعض أزواجه المزعومات لم ترو عنه الأحاديث .. مع أن الأحاديث أصلا مكذوبة .. لتصديق أن الرجل كان له زوجة معينة هو أن تنجب منه و يبقى نسله شاهدا على هذا الزواج .. و هذه الزيجات المزعومة كلها عقيمة ..
    القرآن يثبت أن الرسول كان له أزواج ولم يذكر العدد و لا أراه الا مصدقا للقرآن ..
    و الثابت لدي أن زيدا طلق زوجته دون مساس ..
    أما ما تفضلتم به من تشابه الحكمين أعني حكم الطلاق من غير مساس و ما قاله النبي لأزواجه و تشابه العبارتين هل تدل على النتيجة التي خرجتم بها فهو تدبر رائع تشكر عليه ...

    Comment last edited on قبل 3 اعوام by عبد الرحمن

بإمكانك هنا التعليق على الموضوع

إضافة تعليق كضيف

0